الإصحاح 24 الفقرة 08-09

{أع24(8-9)}

ومنه يمكنك إذا فحصت أن تعلم جميع هذه الأمور التي نشتكي بها عليه  9 ثم وافقه اليهود أيضا قائلين: إن هذه الأمور هكذا

ثقة اليهود في المعلومات التي قدموها كافية مطالبين الوالي من التأكد منها إلا أن اليهود جهلوا أن الوالي فيلكس رجل مرتشي وكان متأكد من إدانة بولس واتخذ هذه الإدانة لصالحة حتى ينال رشوة من بولس لينصفه بالباطل على اليهود .. وهذا طبقاً لما نقله لنا االكاتب (أع24:26).

كل الناس فاسدة في عيون الكنيسة إلا هم … كل الناس كافرة إلا هم … كل الناس ظالمة إلا هم .. كل الناس مرتشية إلا هم .. كل الناس تكره المسيحية عدا القائمين عليها حتى ولو زنوا بالراهبات والنساء المسيحيات بحجة منحهم لقاح مقدس … حتى بولس حين حرر الناس من الناموس الذي أرسله الرب للناس على يد موسى قالوا أن بولس لم يطلب التحرر من الناموس بل طالب بتبديل لفظي وهو تبديل (تطبيق الناموس الحرفي) إلى (تطبيق الناموس روحي) – ابتسامة ساخرة- لأن هذا الكلام نوع من أنواع الإستخفاف بعقول الناس والتلاعب بالألفاظ بطريقة مفضوحة

Advertisements

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: