الإصحاح 20 الفقرة 16-17

{أع20(16-17)}

لأن بولس عزم أن يتجاوز أفسس في البحر لئلا يعرض له أن يصرف وقتا في أسيا، لأنه كان يسرع حتى إذا أمكنه يكون في أورشليم في يوم الخمسين  17 ومن ميليتس أرسل إلى أفسس واستدعى قسوس الكنيسة

بعد طرد بولس من أفسس وضربه بالجزم وبعد أن تعهد الرب بحمايته من أي أذى {أع18(9-10)} نجد بولس يتشكك في قدرة الرب بحمايته فهرب ولم يدخل افسس واستدعى أصدقائه من هناك واخذ يحنن قلبهم عليه ويستعطفهم وأقسم بأن لن يدخل افسس مرة اخرى {أع20(25-27)}لأنه يعلم بما سيناله من تنكيل ظنا منه بأنه نجى ولكن الحقيقة هي أن بولس نال بعد ذلك من الله الجزاء وقتل ذبحا كما تُذبح الخنازير لتتحقق نبوءة العهد القديم بقتل الأنبياء الكذبة (تث 18:20).

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: