الإصحاح 16 الفقرة 37-40

{أع16(37-40)}

فقال لهم بولس: ضربونا جهرا غير مقضي علينا، ونحن رجلان رومانيان، وألقونا في السجن. أفالآن يطردوننا سرا؟ كلا بل ليأتوا هم أنفسهم ويخرجونا  38 فأخبر الجلادون الولاة بهذا الكلام، فاختشوا لما سمعوا أنهما رومانيان  39 فجاءوا وتضرعوا إليهما وأخرجوهما، وسألوهما أن يخرجا من المدينة  40 فخرجا من السجن ودخلا عند ليدية، فأبصرا الإخوة وعزياهم ثم خرجا

هيا بنا نضحك ، بولس بيتنطط فيكذب ويقول :- [ونحن رجلان رومانيان]

فاختشوا لما سمعوا أنهما رومانيان  = هذه كذبة كبيرة لأن العلامة ترتليان يقول : “كان يوجد قانون أنه لا يجوز تقديس إله ما لم يقره مجلس الشيوخ  senate

وهذا يعني بأنه حتى الروماني سينال ما يناله غيره لو نادى بإله لم يقره مجلس الشيوخ .

فجاءوا وتضرعوا إليهما وأخرجوهما= السؤال ما الدليل الذي قدمه بولس ليثبت بأنه روماني ؟ هوا كل واحد حيقول انا روماني سيتم العفو عنه أن هناك قانون يُطبق على الجميع مهما كانت جنسيته ؟

العقلاء فقط هم الذين حين يقرأون هذه القصص الوهمية يعقلون ويتدبرون فيكشفون زيف هذه القصص المضللة التي لا يذكرها أحد إلا من خلال حواديت النوم للأطفال .

Advertisements

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: