الإصحاح 13 الفقرة 35-38

{أع13(35-38)}

            ولذلك قال أيضا في مزمور آخر: لن تدع قدوسك يرى فسادا  36 لأن داود بعد ما خدم جيله بمشورة الله، رقد وانضم إلى آبائه، ورأى فسادا  37 وأما الذي أقامه الله فلم ير فسادا  38 فليكن معلوما عندكم أيها الرجال الإخوة، أنه بهذا ينادى لكم بغفران الخطايا 39 وبهذا يتبرر كل من يؤمن من كل ما لم تقدروا أن تتبرروا منه بناموس موسى

 

يقول القس تادرس ملطي :- كشفت القيامة عن حقيقة ذبيحة المسيح الفريدة، إنها ذبيحة حيَّة فعَّالة وقادرة على إبادة الخطية وتحطيم الموت. إنها وإن تحققت خلال التاريخ لكنها تحمل المؤمنين إلى ما فوق التاريخ، تعمل على الدوام وتدخل بنا إلى الأبدية.. انتهى

 

المسيحية التي تدعي المحبة والسلام مبنية على إجرام وإرهاب بذبح وقتل رجل (يسوع) بسكين بارد علماً بأنه بريء ومظلوم ثم عبدوه  … ففاقد الشيء لا يُعطيه يا سادة .

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: