الإصحاح 10 الفقرة 38

(أع10:38)

            يسوع الذي من الناصرة كيف مسحه الله بالروح القدس والقوة، الذي جال يصنع خيرا ويشفي جميع المتسلط عليهم إبليس، لأن الله كان معه

المعجزة هى خرق لنواميس الكون .. فما هي القدرة التي منحها الروح القدس ليسوع حتى تمكنه من علاج المس الشيطاني والآن هناك الكثيرون لديهم القدرة على ذلك .. إذن ليس كل ما عجز عنه الأولون وتحقق في زمنهم على يد رجل أخر يبقى معجزة .

 

كما أن بطرس يقول أن الله كان مع يسوع (سبحان الله) ، هل يسوع هو الله أم أن يسوع شيء والله شيء أخر (طبقاً للعقيدة المسيحية)؟

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: