الإصحاح 01 الفقرة 05

(1:5)

 

لأن يوحنا عمد بالماء، وأما أنتم فستتعمدون بالروح القدس، ليس بعد هذه الأيام بكثير {أع 1:5} .

 

كلما زاد الكاتب لوقا الحديث عن الروح القدس كلما زادت جهالته .. فهل جهل لوقا

مع أن يسوع نفسه ما كان يعمد بل تلاميذه {يوحنا 4:2}

 

يقول القس تادرس يعقوب :- اهتم السيد المسيح أن يكرز ويجتذب الناس إلى الإيمان به، ثم يسلمهم لتلاميذه للعماد ….. ويقول ايضا :- الجزء الأساسي في العماد هو الروح

 

كون كاتب سفر أعمال الرسل ليس من احد تلاميذ يسوع ولم يقرأ إنجيل يوحنا  جهل بأن التلاميذ كانت تُعمد بالروح القدس في زمن يسوع وليس بجديد عليها بأن تُعمد مرة اخرى بعد صعود المسيح .

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: